elekomm ... elekomm ... elekomm ... elekomm ... elekomm ... elekomm ... elekomm ... elekomm ...

البحث في "إليكم - elekomm "

الأحد، 6 سبتمبر، 2009

استوصوا بالمرأة الليبية خيراً


في غضون تقريباً شهرين وصلتني ثلاث رسائل تتكلم عن المرأة الليبية ، ربما كانت الرسائل بشكل ساخر ، وربما أيضا لامست جزء من الحقيقة ولكنها في أعتقادي لم تصب عين الحقيقة تماماً .

الرسالة الاولة: وهي مقارنة بين الزوجة الليبية والزوجة السورية وهي منشورة في عدد من مواقع الانترنت ولعل مدونة (Motherland) نشرتها فيما سبق .

الرسالة الثانية: اتتني من صديق كان مغترب ورجع إلى الوطن ولا أدري أهي من تأليفه أم منقولة قال فيها باللهجة العامية ( كانك ناوي تاخذ ليبية ، أولاً تبدأ تدحنسلك بشوية ، ولما تعرف أنها ولت قويه ، يعني جابتلك وليد ولابنية تبدأ في تنفيذ الخطة الجهنمية ، في الصبح تنوضك بسطل مية ، ووقت الغداء خيرك ما تعدلش عليا ن وبعد الظهر أرفعني لمالية ، وفي الليل يا حليلي ظهري يوجع فيا ، وعلاش مش زي راجل أختي فتحية اللي كل يوم ايروحلها بهدية ، وكانك قلت كلمة ترد عليك بعصبية ، يعني مافيش خير من الأجنبية ).

الرسالة الثالثة :وهي على شكل نكتة قال فيها مرسلها (واحد قال لصاحبه : في الجنة يعطونا حوريات ، سأله : ونساوينا شنو يصير فيهم ؟ قاله: يعذبوا بيهم الكفار) .

!!!

وكأن هذه الرسائل تصف نقطة سوداء على صفحة بيضاء ، فالمرأة أساس كل بيت فأن وجدت بيت بدون أم أو زوجة أو أخت أو بنت فستجد نفسك كأنك غريب في ذلك المنزل تصحو دون فطور جاهز و الفوضي تعم المنزل ، تنتهي كل معاني البسمة والحنان والحب في ذلك البيت ...الخ . كما أن المرأة الليبية مازالت متمسكة بدينها مقارنه مع باقي الدول المجاورة .

أجمع هذه الرسائل الثلاثة في رسالة واحدة و ارسلها إلى كل رجل أو شاب ليبي ، وهي مجموعة من الايات و أحاديث الرسول صلى الله علية وسلم يستوصي فيها بالنساء خيراً :

(( ... ولهن مثل الذي عليهـــن بالمعـــروف ... )) سورة البقرة 228
(( ... وعاشـــــروهن بالمعـــــــروف ... )) سورة النساء 19
(( ... ولا تضـــــاروهن لتضــــــيقوا عليهــــن ... )) سورة الطلاق 6
(( ... وللنساء نصيب مما ترك الوالدان والاقربون ... )) سورة النساء 7
(( ... وللنســاء نصيب مما اكتسبــــن ... )) سورة النساء 32

قال النبي صلى الله عليه وسلم : ( فأتقوا الله في النساء ، فإنكم اخذتموهن بأمان الله ) .
وقال: ( إنما النساء شقائق الرجال ، ما أكرمهن إلا كريم ، وما أهانهن إلا لئيم ) .
وقال: ( خيركم خيركم لأهله ، وأنا خيركم لأهلي ) .
وقال الرسول الكريم : ( أكمل المؤمنين أيماناً وأقربهم مني مجلساً الطفهم بأهله ) .
وقال : ( ما من مسلم له بنتان فيحسن إليهما ما صحبتاه إلا أدخلتاه الجنة ) .




الســلام عليكم
وصلات
- شبهات حول أحاديث نبوية شريفة عن المرأة.
- قالوا عن المرأة في الأسلام.
- المرأة في الأسلام والمرأة في العقيدة اليهودية والمسيحية بين الأسطورة والحقيقة .






هناك 14 تعليقًا:

  1. بسم الله الرحمن الرحيم
    السلام عليكم
    للأسف الشديد اخى الكريم اصبحت الزوجة الليبية تتخلى عن دورها شيئا فشئ كحاضنة للاسرة والمنزل فى كل كبيرة وصغيرة واصبح لديها كما يقال نوع من الوعى بداتها ووجودها كأنسان له دور فاعل فى المجتمع وكلام كتير جدا ينضوى كله تحت ما يسمى حرية المرأة ودور المرأة والقائم الاكبر بهدا الدور البرامج المرئية من مثيل كلام نواعم واوبرا وينفرى واصبحت لا ترضى بالقليل او الكثير بل اصبح لديها طموحات وامال فما يتعلق بالعمل والمرتب ومشاركة الزوج فى أعباء تدبير شؤون الحياة من ناحية اخرى الرجل الليبى يطالب هو الاخر بأن تكون الزوجة ربة البيت الممتازة وفى نفس الوقت ان لايؤثر هدا على جمالها وشكلها وتفاصيلها كأنثى بأختصار اخى الكريم انه موضوع متشابك الابعاد يتعلق بالتربية والنشأة والوسط الاجتماعى ومستوى التعليم لكلا الطرفين هى سلسلة واحدة مترابطة الاطراف ان تماسكت اطرافها حصلنا على اسرة لن اقول نمودجية ولكن اسرة تستوعب ظروف ومتغيرات الحياة

    ردحذف
  2. انقول لكل من يقول في حق المرأة الليبية اية كلمة احترم نفسك متغلطش اكيد انت مجنس ولكل ليبي امك ليبية واختك ليبية وبعدين ليش اتشوه واتوسخ فيهن وتعطي في فكرة مغلوطة مافيش احن ولا احسن من الليبية ام او جوزة لا الصبر اللي عندهن عند اي مرأة عربية مع احترامي لكل مرأة في عالمنا العربي والاسلامي وبعدين الليبية اللي تتكلم عنا جابت عمر المختار حارب الطليان ومعمر القذافي اللي ركع الطليان وجابت هلبة تريس وبس نبو الستر والغيرة

    ردحذف
  3. السلام عليكم

    موضوع الانثى الليبية موضوع حساس ... و لا اعتقد ان المبدا عادة هو مبدا التعميم ... رغم كثرة النماذج السلبية لما يوصف بالانسان الليبي بسفة عامة .. الا في بعض الحلات الفردية ...

    هناك الكثير من التناقضات الاجتماعية التي تختزن مجتمعنا ذكورا واناثا ...
    مطالب و واجبات ... و ترك و اهمالات ...
    الرجال لم يعودو رجالا بمعنى الكلمة ( الا من رحم ربي) وبالتاليي لن تكون المرأة هي المراة ...

    صدقني اخي اليوم كنت افكر في هذا الامر ..
    الام الليبية ... وكيف تربي ابناءها و كيف تصنع جيلا ...
    تذكرت جملة الام مدرسة اذا اعدتها اعدت شعبا ... طيب الاعراق ...
    ولو راجعنا احداث مجتمعنا و نواتج تربية الاباء و الامهات للجيل الحالي .. و الذي قبله ... الا من رحم ربي ..
    لوجدنا ان النسبة الكبرى تأتي تحت مسمى ( البعلي) اكثر من كونها تربي ... فعلا ..
    وان الكثير من الابناء و البانت .. دخلو محك الحياة ... بمعرفة ما يجب معرفته منخلال التجارب لا التربية و التعليم ... و الاخطاء منها ما اتى علي حياة الابن و البنت .. ليدمرها و تأتي النتائج العكسية ...

    لسن كلهن سيئات ولسن كلهن اميرات ولسن كلهن محترمات ولسن كلهن منحرفات ... كما الرجال
    ومن يحب ان يغطي كل شي لانه مرتبط به حتى العيوب التي يجب اضهارها ... لغرض معالجتها .. فيجب ان يساعد في علاجها ... فان الغسيل الوسخ يجب ان ينفظف ثم ينشر ليجفف و يطهر باشعة الشمس ...

    و ان اردت ان تعرف الكثير عن هذا الموضوع فقم بمقارنة بين من له ام ليبية وله ام غير ليبية من مصر مثلا او سوريا ...
    في كثير من الحلات تجد ان عدد العقد (الا من رحم ربي) فيمن له ام غير ليبية اقل بكثير جدا ...


    و بالتجربة .. في روح العمل .. فمن له ام غير ليبية تجده اكثر جدية و رغبة في العمل ..ويعرف مقامه ولا يعطي نفسه اكثر مما يجب بعكس (الا من رحم ربي ) من الليبي الكامل الذي احيانا يعتقد انه من شعب الله المختار ... في الكثير من الاحيان ..

    عذرا ان كنت قد تشعبت بالموضوع هنا او هناك
    ولكنني يهمني ايضا ان تكون المرأة الليبية مرأة فعالة في تربية اجيال و تنمية قدرات ودعم ... معنوي ...
    وقصة الدعم المعنوي عند المرأة الليبي تلك قصة اخرى ( الا من رحم ربي) فان كلمات الدعاء و التحبيط عادة ما تكون اقرب اليها .. وهذه عادة النساء بصفة عامة كما قال حبيبنا محمد صلى الله عليه وسلم ( تكثرن اللعن وتكفرن العشير )

    وحقيقة ... نحتاج الى تجربة كالتجربة الماليزية في فتح مدارس توجب على من سيقدمون على الزواج الدخول في دورات تأهيلية لمعرفة كيف العامل مع الازواج و التربية و التفاؤل و خلق جيل يعتمد عليه ...

    فما الذي جعل اليابان ( اتابع برنامج خواطر لعلكم تابتموه)


    وعادة ما الوم الرجل على ما بالمرأة من عيوب ... فهو الملام الاول ...


    شكرا لك اخي ...


    خالص تحياتي

    ردحذف
  4. " العراب "

    اولا اهلاً بك في المدونة واشكرك على اول تعليق لك .

    بالنسبة لتقسيم وقت المرأة بين العمل وواجباتها داخل اسرتها تركت أثار سلبية سواء للمرأة او الاسرة بكاملها . ولكن هذه هي هموم الحياة كما اثرت بالمرأة فهي ايضا اثرت بالرجل , علينا ان نتعامل معها بمبدأ الدين وان تجعل المرأة قدوتها في الحياة امهات المؤمنيين والصحابيات مثل رفيدة بنت كعب الأسلمية و الربيعه بنت معوذ رضي الله عنهما وغيرهن الكثير وان لا تخرج الا بأذن زوجهاوان لا تقلد المرأة الليبية الشخصيات التي تقدم البرامج التافهة وان كانت في مظهرما مفيدة مثل ما ذكرت من برامج في تعليقك .

    وكما قلت في التدوينة مازال المجتمع الليبي برجاله ونسائه بخير وأفضل حالاً بمراحل من باقي الدول المجاورة .

    وكما قلت فإنها سلسلة مرتبطة ان تماسكت اطرافها حصلنا على اسرة متماسكة.

    لك شكري .

    ردحذف
  5. أختي " غير معروف " ت2

    بغض النظر على من انجبت المرأة الليبية فهي بكل المقاييس تعتبر نموذج للأم المثالية والزوجة التي تحفظ زوجها و الاخت والبنت التي مازالت تستشير اهلها في كثير من امور حياتها، و بكلمه واحدة اقول مازالت المرأة الليبية ( أقل شئ بالنسبة لي )رقم واحد ، وكما قلت ربما هذه الرسائل تصف نقطة سوداء على صفحة بيضاء والكمال لله .

    اشكرك غيرتك على المرأة الليبيه ولكي مني كل احترام

    ردحذف
  6. اخي " Bumedian "

    نعم وكما قلت لكل قاعدة شواذ ، وبدأت الكثير من العائلات الليبية تحسن من تربيها للأطفال ( وهنا لا أقلل من التربية السابقة فالتربية البدائية او كما ذكرت ( البعلي ) لها ايجابياتها ايضا) التحسن يتمثل في تعليم الاطفال الحاسوب و اللغات وكثير من النشاطات كالرياضة ... الخ ، وفي تغيير أسلوب التربية أيضا .

    وبالرجوع الي المرأة الليبية فان مقارنتك بين الامهات الليبيات والعربيات اتت بالسلبيات ضد المرأة الليبية ولم تأتي بالايجابيات وهي كثيرة وكثيرة جداً، نعم نريد الافضل لرجال ونساء هذا البلد ولكن علينا ان نستحضر الايجابيات قبل كل شئ .

    تعليقك دائما يضف الكثير لكل تدوينة تعلق عليها فلك مني الف شكر.

    تحياتي ~ ~ ~ ~

    ردحذف
  7. السلام عليكم

    ترددت كثيرا قبل ان اكتب سطورى عندك خوفا من كلماتى قد تخوننى هنا

    اعتقد ان المجتمع الليبى برمته مسئول على المرأة فيه

    مند ولادتها حتى مماتها

    المشكلة تختصر فى الاهتمامات بمجال واحد فقط وهو النقد والتعليق والتعقيب والتعيب والسخرية منها وتصيد اخطئها

    وفى الاخر نصل لنتيجة واحدة..

    كلهن ليبيات مقصرات ماعدا امى !!!

    ونقطة واول السطر

    مى

    ردحذف
  8. موضوع مهم للطرح

    بس سبصراحه النكته ضحكتني

    لوووووووووول

    ردحذف
  9. موضوع يتناول جانب حساس فى مجتمعنا ...

    المرأه الان اصبحت تبتعد شيئا فشيئا عن دور الامومة وتتقرب اكتر الى دور العاملة والطموحة والتجارية !!

    وطبعا التوازن هنا قمة الصعوبة بين التوفيق بين هذا وذاكـ والواعية والذكية فقط من توازن بين هاذين الدورين ...

    سلام

    ردحذف
  10. السلام عليكم

    لا اعرف ما هي المقاييس التي يقيس بيها هولاء الناس المرأة ؟!!!
    في الغالب وحسب إعتقادي ان اهم المقاييس هي المسلسلات والافلام !!!!!!!!!!!!!

    اعتقد ان المقياس الوحيد الذي يجب تقييم فيه المرأة هو الدين وعندما اقول الدين فأنا اتكلم عنه كعبادة وكمعاملة

    تحياتي

    ردحذف
  11. " مي "

    يبدو ان لديكِ الكثير لتقولينه ...

    وهذه التدوينه ارجو ان لا يفهم منها سوء المرأة الليبيه ، فكما قلت بان هذه الرسائل لم تصب عين الحقيقة وانها تصف نقطة سوداء على صفحة بيضاء ...

    شكراً لكِ

    ردحذف
  12. " اقصوصة "

    اعتقد بان هذه اول تعليق لكِ في المدونة فمرحباً بكِ

    اتمنى التواصل

    تحياتي ~ ~ ~ ~

    ردحذف
  13. " abdullah SH "

    مرحباً بك اخي عبدالله ، شرفت المدونة ...

    بالنسبة لابتعاد المرأة عن دورها داخل الاسرة فهذه ضريبة التحضر للأسف .

    تحياتي لك .

    ردحذف
  14. " zuhare Tabet "

    زائر جديد للمدونة مرحباً بك اخي " زهير " .

    وضعت يدك على الجرح . فالتقليد الاعمى والابتعاد عن الدين سبب كل مشاكلنا ، سوء عند الرجال أو النساء .

    نورت المدونة بزيارتك الاولى ، اتمنى ان لا تكون الاخيرة.

    تحياتي ~ ~ ~ ~

    ردحذف

شارك برأيك ( في حال تعذر إظهار التعليق يمكنك ارسالة كرسالة إلى البريد الالكتروني to.you30@yahoo.com ليتم إعادة نشره على المدونة كما هو )

Related Posts with Thumbnails

مدونات ليبيه